فندق بودابست الكبير.. عندما تجتمع عبقرية السيناريو والإخراج والتمثيل معًا في حسٍّ فكاهيٍّ طاغٍ

شاهدت منذ فترة قريبة جدًا الفيلم الأيقوني الرائع “فندق بودابست الكبير The Grand Budapest Hotel” من إنتاج عام 2014، ولم تتسنَّ لي كتابة مراجعة له حتى اليوم.. ولا مانع! فاليوم هو الخميس الونيس، وهو الوقت الأنسب لاقتراح فيلم عائلي ممتع ومؤثر للمشاهدة سواءً لمن بدأت إجازتهم اليوم، كما هي الحال في الشرق الأوسط وما يليه، أو لمن يتحضرون للإجازة بعد يومين، كما هي الحال في … متابعة قراءة فندق بودابست الكبير.. عندما تجتمع عبقرية السيناريو والإخراج والتمثيل معًا في حسٍّ فكاهيٍّ طاغٍ

مع زميلي الدكتور حسان قمحية

من جميل ما أنعم الله عليّ قربي من الأخ والزميل الأديب الدكتور حسان أحمد قمحية، الذي وهبه الله حباً جماً للعلوم والأدب، فنهلَ منها وكتبَ فيها حتى أصبح رائداً في الكتابة والتأليف، سواءً في العلوم الصحية أو الأدب والشعر.وقد جنحَ الدكتور حسان منذ بضع سنوات للتركيز على الشعر المهجري السوري في الأمريكيّتين، وعكف على دراسته وجمع مصادره بشتى الوسائل، فنجح في إعادة اكتشاف العديد من … متابعة قراءة مع زميلي الدكتور حسان قمحية

أمالي أبو نظير الكواكبي – 2 – نَوْحٌ على العَربيّة

“واعلم، وفّقكَ اللهُ، أنَّ من عَظيمِ ما ابتُليت به العَربيّةُ في مُستهلِّ الحَقبةِ الرقمِيَّةِ وما سَبقَها من عُهودٍ، هو ضَعفُ ما دُوِّنَ بحُرُوفِها في شتَّى صَنعَاتِ أهلِ العلمِ والتاريخِ والفنِّ الذين يُعَوَّلُ على مَعارِفهم وخِبراتهم للتَحوّلِ بالأمّة من حالٍ إلى أفضلَ منه، حتى باتَ الباحثُ الفَهّامةُ والمُحقِّق العلّامةُ بحاجةٍ لإتقانِ لغةٍ أعجميّةٍ كي يتمكّنَ من الإحاطةِ بماضي الأيامِ وفهمِ حاضرِها واستشرافِ قادِمها، بعيدًا عن تحزّباتِ … متابعة قراءة أمالي أبو نظير الكواكبي – 2 – نَوْحٌ على العَربيّة

كودا.. تحفة سينمائية خارج نطاق المألوف

بناءً على نصيحة موفقة من الصديق الغالي مهدي فَرَجي، شاهدت مؤخراً الفيلم العائلي المؤثر “كودا CODA” من إنتاج آبل 2021، والذي يُعد بالفعل من أجمل ما شاهدت في الفترة الأخيرة. الفيلم يقع خارج نطاق المألوف.. يتميز بسيناريو أقل ما يقال فيه أنه رائع، فعلى الرغم من أنه لا يستند إلى قصة حقيقية، إلا أنه واقعي لدرجة تدفعك للاعتقاد أنه كذلك، وهذا هو بالضبط النوع الذي … متابعة قراءة كودا.. تحفة سينمائية خارج نطاق المألوف

أمالي أبو نظير الكواكبي – 1 – فُصام

“واعلمْ، رحمكَ الله، أنّ من خِصال قومِنا العَجيبة شتمُ “حُكم المَلالي” في بلادِ طهرانستان، ثمّ التهليلُ لنظيرهِ في جارتِها كابولستان، غافلينَ عن حقيقةِ أن هؤلاء المَلالي قد تقَاطَرُوا جميعاً من ذات المَعينِ، ثم تمايَزوا عن بعضهم بسِماتٍ عَرَضِيّةٍ لا تُغيّرِ من جَوهرِهم شيئاً”.عن كتاب: “دليلُ الأنامِ في فَهمِ الفُصامِ”، لأبو نظير الكواكبي المتوفى سنة 3276 ضوئية في درب الجَبّانة، غفر الله له ولوالديه. متابعة قراءة أمالي أبو نظير الكواكبي – 1 – فُصام

الخندق الأزلي.. عندما يستتر المقاتل في حفرته إلى الأبد

La Trinchera Infinita – The Endless Trench – الخندق الأزلي، هو آخر الأفلام العظيمة التي شاهدتها.. تحفة سينمائية إسبانية، تفاعلَتْ فيها الرواية التاريخية التي تستند إلى أحداث حقيقية، مع الحبكة الفنية المثيرة، مع الأداء التمثيلي المميز، في قالب إخراجي مُبدع.. فكان عملاً يستحق التسمّر لما يقرب من الساعتين والنصف أمام شاشة التلفاز لملاحقة أحداثه، والتفاعل مع أبطاله، ومعايشة جانب من مأساة إنسانية لا تزال تتكرر … متابعة قراءة الخندق الأزلي.. عندما يستتر المقاتل في حفرته إلى الأبد

هايابوسا 2

شاهدت منذ بضعة أشهر وثائقياً ملحمياً على منصة (كيورياستي ستريم) يتحدث عن المركبة الفضائية اليابانية هايبوسا 2 التي أُرسلت في العام 2014 في رحلة استنثنائية لمسافة تبلغ حوالى عشرة ملايين كم للوصول إلى كويكب صغير لا يتجاوز قطره 1 كم، بهدف جمع عينة صغيرة من تربته ودراستها وتحليلها، في محاولة من الباحثين للعثور على دلائل بداية الحياة على كوكب الأرض. أقول أن الوثائقي ملحمي لأن … متابعة قراءة هايابوسا 2

تجربتي مع نظام أوبونتو

منشور تقني يُلخص تجربتي مع نظام تشغيل أوبونتو Ubuntu. ملخص الكلام: أنصحكم بنظام تشغيل أوبونتو.. سريع، سهل، آمن، مناسب لجميع أجهزة الكومبيوتر (حتى ذات الإمكانيات المحدودة)، مجاني، مدعوم بالتحديثات بشكل مستمر، تتوفر عليه معظم أو جميع التطبيقات التي يحتاجها المستخدم العادي وبشكل مجاني! يُعد النظام حلاً مثالياً للأبناء الذين يحتاجون لاستخدام أجهزة الحاسب للتعليم عن بعد، وخاصة عند الحاجة للعمل على أجهزة حاسب قديمة ذات … متابعة قراءة تجربتي مع نظام أوبونتو

الحرية الشخصية بمقابل المصلحة العليا: محاولة لوضع النقاط على الحروف

إحدى المعضلات الفكرية التي تمر بها البشرية في أيامنا هذه هي التعارض بين مفهوم الحرية الشخصية والسلوكيات التي يمكن اعتبارها خاطئة/ضارة/خطيرة.من الأمثلة الواضحة على ذلك: إلزام راكب السيارة بوضع حزام الأمان، أو إلزام راكب الدراجة بارتداء خوذة الرأس، أو فرض ارتداء الكمامة في الأماكن العامة في زمن الأوبئة، أو منع السباحة في الأماكن الخطرة، أو منع التدخين والمُسكرات والمخدرات، أو تجريم الإباحية والمثلية الجنسية، أو … متابعة قراءة الحرية الشخصية بمقابل المصلحة العليا: محاولة لوضع النقاط على الحروف

سؤال طفولي مُحق.. ومحاولة للإجابة عنه

من الأسئلة التي دأب الأطفال دائماً على توجيهها لآبائهم الاستفسار عن جدوى وجود الأشياء الضارة في الحياة! الحشرات القاتلة.. الفيروسات المميتة.. الزلازل المدمرة.. وغيرها الكثير..من الواضح أن الكثير من الآباء أنفسهم يجهلون الإجابة عن هذا السؤال! ومعظمهم يسارعون إلى تقديم إجابات غير مقنعة أو تجاهل السؤال كلياً، أو إلقاء اللوم على الطفل وأسئلته المزعجة التي لا تنتهي!أما أنا، فأعتقد أن الإجابة ليست على تلك الدرجة … متابعة قراءة سؤال طفولي مُحق.. ومحاولة للإجابة عنه